المنتديات الرئيسية التحكم التسجيل تسجيل الخروج

 


استشارات مجانية في الرقية الشرعية 
 عدد الضغطات  : 12619


الإهداءات

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: واذا مرضت فهو يشفيني (آخر رد :سندس)       :: علاج اخطر لامراض (آخر رد :سندس)       :: أختى : أنت نور الأمة (آخر رد :كلثوم)       :: اختاري الزوج الصالح (آخر رد :كلثوم)       :: خيركم من بدأ بالسلام (آخر رد :نهى)       :: يا امة الله انذركي النار (آخر رد :نهى)       :: جدد حياتك العائلية (آخر رد :نهى)       :: الإعجاز العلمي في القرآن (آخر رد :نهى)       :: العاقلة والثقة فيما عند الله (آخر رد :بنت ملك الجبال)       :: بنت ملك الجبال يستخدم عدة عضويات لدخول المنتدى !! (آخر رد :فاعل خير)      


   
العودة   منتديات النور الإسلامي > المنتديات الإسلامية العامة > منتدى السيرة والتاريخ الإسلامي

منتدى السيرة والتاريخ الإسلامي لإضافة كل ما يتعلق بسيرة الحبيب محمد – صلى الله عليه وسلم – والتاريخ والفتوحات الإسلامية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-18-2007   #1

نور إسلامي جديد
 




يزيد النفيعي is on a distinguished road

الأية التي ابكت النبي صلى الله عليه وسلم

‏قال الله تعالى
: "إن في خلق السموات والأرض واختلاف الليل والنهار لآيات لأولي الألباب الذين يذكرون الله قياماً وقعوداً وعلى جنوبهم ويتفكرون في خلق السموات والأرض ربنا ما خلقت هذا باطلاً سبحانك فقنا عذاب النار"

روي أن عائشة أم المؤمنين رضي الله عنها سُئلت عن أعجب ما رأته من رسول الله صلى الله عليه وسلم فبكت ثم قالت : كان كل أمره عجباً ، أتاني في ليلتي التي يكون فيها عندي ،فاضطجع بجنبي حتى مس جلدي جلده ، ثم قال : يا عائشة ألا تأذنين لي أن أتعبد ربي عز وجل؟ فقلت: يارسول الله : والله إني لأحب قربك وأحب هواك - أي أحب ألاّ تفارقني وأحب مايسرك مما تهواه - !!
قالت: فقام إلى قربة من ماء في البيت فتوضأ ولم يكثر صب الماء، ثم قام يصلي ويتهجد فبكى في صلاته حتى بل لحيته، ثم سجد فبكى حتى بلّ الأرض ، ثم اضطجع على جنبه فبكى، حتى إذا أتى بلال يؤذنه بصلاة الفجر، رآه يبكي فقال يارسول الله : مايبكيك وقد غفر الله لك ماتقدم من ذنبك وماتأخر؟
فقال له: ويحك يابلال، ومايمنعني أن أبكي وقد أنزل الله عليّ في هذه الليلة هذه الآيات : (إن في خلق السموات والأرض واختلاف الليل والنهار لآيات لأولي الألباب ....) فقرأها إلى آخر السورة ثم قال : ويل لمن قرأها ولم يتفكر فيها !!




هذه الآيات التي أبكت نبينا صلى الله عليه وسلم أيها الأحبة وأقضت مضجعه ولم تجعله يهنأ بالنوم في ليلته تلك فكان يقرأها في صلاته ويبكى قائماً وساجداً وبكى وهو مضطجعاً ، نعم إنها لآيات عظيمة تقشعر منها الأبدان وتهتز لها القلوب ، قلوب أولى الألباب الذين يذكرون الله قياماً وقعودا وعلى جنوبهم ويتفكرون في خلق السموات والأرض وليست كل القلوب كذلك ! فهلا تفكرنا في ملكوت الله ؟ وهلا أكثرنا من ذكر الله ؟ واستشعرنا عظمته سبحانه وتعالى ؟ لو فعلنا ذلك لبكينا من خشية الله عند سماع أو قراءة هذه الآيات ولكن لله المشتكى من قسوة في قلوبنا وغفلة في أذهاننا..





اللهم أنر قلوبنا بنور القرآن ، اللهم إنا نسألك قلباً خاشعا ولساناً ذاكرا وقلباً خاشعاً وعلماً نافعاً وعملاً صالحاً.
[/size][/size][/size]

يزيد النفيعي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-18-2007   #2

مشرفة سابقة بالمنتديات
 




طالبة الفردوس is on a distinguished road

اللهم أنر قلوبنا بنور القرآن ، اللهم إنا نسألك

قلباً خاشعا ولساناً ذاكرا وقلباً خاشعاً وعلماً نافعاً وعملاً

صالحاً.


أن هذه الآيات هي الآيات العشر الأخيرة من

سورة آل عمران وهذه الآية هي أول آية فيها.

جزاك الله خيراً على النقل

طالبة الفردوس غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-18-2007   #3
نائب المشرف العام

 الصورة الرمزية محمود بك العصافيري
 





محمود بك العصافيري has a spectacular aura aboutمحمود بك العصافيري has a spectacular aura aboutمحمود بك العصافيري has a spectacular aura aboutمحمود بك العصافيري has a spectacular aura aboutمحمود بك العصافيري has a spectacular aura aboutمحمود بك العصافيري has a spectacular aura aboutمحمود بك العصافيري has a spectacular aura aboutمحمود بك العصافيري has a spectacular aura about

Exclamation



عن أبن مسعود رضى الله عنه قال :,
قال له النبي يوما: اقرأ علي القرآن، فقال أقرأ عليك وعليك أُنزل يا رسول الله، قال: إني احب ان اسمعه من غيري، فقرأ عليه سورة النساء حتى وصل إلى قوله تعالى:
فَكَيْفَ إِذَا جِئْنَا مِن كُلِّ أمَّةٍ بِشَهِيدٍ وَجِئْنَا بِكَ عَلَى هَـؤُلاء شَهِيداً{41} النساء
فقال له النبى صلى الله عليه وسلم حسبك حسبك فنظرت الى وجهه فاذا قد اخضبت لحيته بالدموع
وهذا هو الوضع المذكور للأيه التى أبكت النبى صلى الله عليه وسلم
وألله اعلم اخى الحبيب

وإن كان هناك بعض الاخطاء فى موضوعك منها
ذكر عنوان الموضوع مع كلمتين فقط من الايه التى ذكرت
ولكن رجاء المراجعه

محمود العصافيري

توقيع محمود بك العصافيري

 




محمــــــود بـــك العصــــــــافيــري
اللهم اغفر لزوجتى ولوالدى وجميع موتى المسلمين

التعديل الأخير تم بواسطة محمود بك العصافيري ; 05-19-2007 الساعة 02:39 p.
محمود بك العصافيري غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-12-2007   #4

أنوار مشرقة تشرف المنتديات
 




طريق الشروق has a spectacular aura aboutطريق الشروق has a spectacular aura about

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الأخوة الكرام
الأخ يزيد النفعي

الأخ محمود بيك
شكر الله لكم سعيكم وحرصكم على سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم
وعلى حديث الشريف

ولى عليكم عتب بسيط وأتمني أن تقبلوه مني
ــــــــــــــــــــــــ

وهو انكم تذكرون الآية الكريمة والحديث الشريف ولا تذكروا لراوية والمصحح ومن إين تاخذونه
فيقول الأخ الكريم يزيد (( روي عن عائشة رضي الله عنها)) فمن الذي روى عنها ؟

ويقول الاخ الكريم محمود (( عن ابن مسعود رضى الله عنه )) فإين باقي السند ؟

ياأخوة ماهكذا يؤخذ العلم ردوه لأهله ولاياخذ احدكم الأجر ويجتهد ويبحث في موقع القرآن الكريم أوموسوعة الحديث أو الموسوعة الشاملة وقد سهل الآن طلب العلم والحديث والتفسير ولله الحمد متوفرين على النت ومحققين ومصادرهم طيبة مراجعه ولا تأخذ وقت مثل الماضي في البحث
ويأتينا بعزو الآية الكريمة أو بسند الرواي مع الحديث ودرجته ومن صححه وعمن أخذه

لكي لاياتي بعضنا فيكذب بعضنا فنكذب حديث رسول الله بغير علم منا

وفقكم الله لما يحبه ويرضاه ولتعلموا أخوتي إنما نصحي لكم لله ومن أجل دين الله
وسنة رسول الله صلوات ربي عليه وسلامه
ـــــــــــــــــــــــــــ
وإليكم الآية الكريمة وتفسيرها والحديث الشريف مخرج ومصحح

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــ
الأول للأخ يزيد النفيعي

ــــــــــــــــــ
الأول :
من تفسيرالإمام بن كثير رحمه الله تعالى

قال تعالى {إِنَّ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَاخْتِلَافِ اللَّيْلِ وَالنَّهَارِ لَآيَاتٍ لِأُولِي الْأَلْبَابِ }

قَالَ الطَّبَرَانِيّ : حَدَّثَنَا الْحُسَيْن بْن إِسْحَاق التُّسْتَرِيّ حَدَّثَنَا يَحْيَى الْحِمَّانِيّ حَدَّثَنَا يَعْقُوب الْقُمِّيّ عَنْ جَعْفَر بْن أَبِي الْمُغِيرَة عَنْ سَعِيد بْن جُبَيْر عَنْ اِبْن عَبَّاس قَالَ : أَتَتْ قُرَيْش الْيَهُود فَقَالُوا : بِمَ جَاءَكُمْ مُوسَى ؟ قَالُوا عَصَاهُ وَيَده بَيْضَاء لِلنَّاظِرِينَ. وَأَتَوْا النَّصَارَى فَقَالُوا كَيْفَ كَانَ عِيسَى ؟ قَالُوا : كَانَ يُبْرِئ الْأَكْمَه وَالْأَبْرَص وَيُحْيِي الْمَوْتَى : فَأَتَوْا النَّبِيّ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقَالُوا : اُدْعُ اللَّه أَنْ يَجْعَل لَنَا الصَّفَا ذَهَبًا فَدَعَا رَبّه فَنَزَلَتْ هَذِهِ الْآيَة " إِنَّ فِي خَلْق السَّمَوَات وَالْأَرْض وَاخْتِلَاف اللَّيْل وَالنَّهَار لَآيَاتٍ لِأُولِي الْأَلْبَاب " فَلْيَتَفَكَّرُوا فِيهَا . وَهَذَا مُشْكِل فَإِنَّ هَذِهِ الْآيَة مَدَنِيَّة وَسُؤَالهمْ أَنْ يَكُون الصَّفَّا ذَهَبًا كَانَ بِمَكَّةَ وَاَللَّه أَعْلَم . وَمَعْنَى الْآيَة أَنَّ اللَّه تَعَالَى يَقُول " إِنَّ فِي خَلْق السَّمَوَات وَالْأَرْض " أَيْ هَذِهِ فِي اِرْتِفَاعهَا وَاتِّسَاعهَا وَهَذِهِ فِي اِنْخِفَاضهَا وَكَثَافَتهَا وَاتِّضَاعهَا وَمَا فِيهِمَا مِنْ الْآيَات الْمُشَاهَدَة الْعَظِيمَة مِنْ كَوَاكِب سَيَّارَات وَثَوَابِت وَبِحَار وَجِبَال وَقِفَار وَأَشْجَار وَنَبَات وَزُرُوع وَثِمَار وَحَيَوَان وَمَعَادِن وَمَنَافِع مُخْتَلِفَة الْأَلْوَان وَالطُّعُوم وَالرَّوَائِح وَالْخَوَاصّ " وَاخْتِلَاف اللَّيْل وَالنَّهَار " أَيْ تَعَاقُبهمَا وَتَقَارُضهُمَا الطُّول وَالْقِصَر . فَتَارَة يَطُول هَذَا وَيَقْصُر هَذَا ثُمَّ يَعْتَدِلَانِ ثُمَّ يَأْخُذ هَذَا مِنْ هَذَا فَيَطُول الَّذِي كَانَ قَصِيرًا وَيَقْصُر الَّذِي كَانَ طَوِيلًا وَكُلّ ذَلِكَ تَقْدِير الْعَزِيز الْعَلِيم وَلِهَذَا قَالَ تَعَالَى " لَآيَاتٍ لِأُولِي الْأَلْبَاب " أَيْ الْعُقُول التَّامَّة الزَّكِيَّة الَّتِي تُدْرِكُ الْأَشْيَاء بِحَقَائِقِهَا عَلَى جَلِيَّاتهَا . وَلَيْسُوا كَالصُّمِّ الْبُكْم الَّذِينَ لَا يَعْقِلُونَ الَّذِينَ قَالَ اللَّه فِيهِمْ " وَكَأَيِّنْ مِنْ آيَة فِي السَّمَوَات وَالْأَرْض يَمُرُّونَ عَلَيْهَا وَهُمْ عَنْهَا مُعْرِضُونَ وَمَا يُؤْمِن أَكْثَرهمْ بِاَللَّهِ إِلَّا وَهُمْ مُشْرِكُونَ .)


الثاني :

ـــــــــــــــ
من تفسيرالإمام الطبري رحمه الله تعالى

قال تعالى :{ إِنَّ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَاخْتِلَافِ اللَّيْلِ وَالنَّهَارِ لَآيَاتٍ لِأُولِي الْأَلْبَابِ }
تَقَدَّمَ مَعْنَى هَذِهِ الْآيَة فِي " الْبَقَرَة " فِي غَيْر مَوْضِع . فَخَتَمَ تَعَالَى هَذِهِ السُّورَة بِالْأَمْرِ بِالنَّظَرِ وَالِاسْتِدْلَال فِي آيَاته ; إِذْ لَا تَصْدُر إِلَّا عَنْ حَيّ قَيُّوم قَدِير وَقُدُّوس سَلَام غَنِيّ عَنْ الْعَالَمِينَ ; حَتَّى يَكُون إِيمَانهمْ مُسْتَنِدًا إِلَى الْيَقِين لَا إِلَى التَّقْلِيد .

" لَآيَات لِأُولِي الْأَلْبَاب " الَّذِينَ يَسْتَعْمِلُونَ عُقُولهمْ فِي تَأَمُّلِ الدَّلَائِل . وَرُوِيَ عَنْ عَائِشَة رَضِيَ اللَّه عَنْهَا أَنَّهَا قَالَتْ : لَمَّا نَزَلَتْ هَذِهِ الْآيَة عَلَى النَّبِيّ قَامَ يُصَلِّي , فَأَتَاهُ بِلَال يُؤْذِنهُ بِالصَّلَاةِ , فَرَآهُ يَبْكِي فَقَالَ : يَا رَسُول اللَّه , أَتَبْكِي وَقَدْ غَفَرَ اللَّه لَك مَا تَقَدَّمَ مِنْ ذَنْبك وَمَا تَأَخَّرَ ! فَقَالَ : ( يَا بِلَال , أَفَلَا أَكُون عَبْدًا شَكُورًا وَلَقَدْ أَنْزَلَ اللَّه عَلَيَّ اللَّيْلَة آيَة " إِنَّ فِي خَلْق السَّمَوَات وَالْأَرْض وَاخْتِلَاف اللَّيْل وَالنَّهَار لَآيَات لِأُولِي الْأَلْبَاب " - ثُمَّ قَالَ : ( وَيْل لِمَنْ قَرَأَهَا وَلَمْ يَتَفَكَّر فِيهَا ) .

قَالَ الْعُلَمَاء : يُسْتَحَبّ لِمَنْ اِنْتَبَهَ مِنْ نَوْمه أَنْ يَمْسَح عَلَى وَجْهه , وَيَسْتَفْتِح قِيَامه بِقِرَاءَةِ هَذِهِ الْعَشْر الْآيَات اِقْتِدَاء بِالنَّبِيِّ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ , ثَبَتَ ذَلِكَ فِي الصَّحِيحَيْنِ وَغَيْرهمَا وَسَيَأْتِي ; ثُمَّ يُصَلِّي مَا كُتِبَ لَهُ , فَيَجْمَع بَيْنَ التَّفَكُّر وَالْعَمَل , وَهُوَ أَفْضَل الْعَمَل عَلَى مَا يَأْتِي بَيَانه فِي هَذِهِ الْآيَة بَعْد هَذَا . وَرُوِيَ عَنْ أَبِي هُرَيْرَة أَنَّ رَسُول اللَّه صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ كَانَ يَقْرَأ عَشْر آيَات مِنْ آخِر سُورَة " آل عِمْرَان " كُلّ لَيْلَة , خَرَّجَهُ أَبُو نَصْر الْوَائِلِيّ السِّجِسْتَانِيّ الْحَافِظ فِي كِتَاب " الْإِبَانَة " مِنْ حَدِيث سُلَيْمَان بْن مُوسَى عَنْ مُظَاهِر بْن أَسْلَمَ الْمَخْزُومِيّ عَنْ الْمَقْبُرِيّ عَنْ أَبِي هُرَيْرَة . وَقَدْ تَقَدَّمَ أَوَّل السُّورَة عَنْ عُثْمَان قَالَ : مَنْ قَرَأَ آخِر آل عِمْرَان فِي لَيْلَة كُتِبَ لَهُ قِيَام لَيْلَة .

ـــــــــــــــــــــــ
الثاني الأخ محمود
ـــــــــــــــــــ
مسند عبد الله بن مسعود رضي الله تعالى عنه
مسند المكثرين من الصحابة مسند أحمد

قال المصنف رحمه الله : ((حدثنا ‏ ‏يحيى ‏ ‏عن ‏ ‏سفيان ‏ ‏حدثني ‏ ‏سليمان ‏ ‏عن ‏ ‏إبراهيم ‏ ‏عن ‏ ‏عبيدة ‏ ‏عن ‏ ‏عبد الله ‏ ‏قال ‏ ‏سليمان ‏ ‏وبعض الحديث ‏ ‏عن ‏ ‏عمرو بن مرة ‏ ‏قال حدثني ‏ ‏أبي ‏ ‏عن ‏ ‏أبي الضحى ‏ ‏عن ‏ ‏عبد الله ‏ ‏قال ‏ : قال النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم : (( ‏ ‏اقرأ علي قال قلت أقرأ عليك وعليك أنزل قال ‏ ‏إنني أحب أن أسمعه من غيري فقرأت حتى إذا بلغت ‏
فكيف إذا جئنا من كل أمة بشهيد وجئنا بك على هؤلاء شهيدا ‏
قال رأيت عينيه ‏ ‏تذرفان ‏ ‏دموعا ‏))


تفسير الآية الكريمة من تفسير الإمام بن كثير رحمه الله تعالى

قال تعالى :{ فَكَيْفَ إِذَا جِئْنَا مِنْ كُلِّ أُمَّةٍ بِشَهِيدٍ وَجِئْنَا بِكَ عَلَى هَؤُلَاءِ شَهِيدًا }

‎وَقَوْله تَعَالَى مُخْبِرًا عَنْ هَوْل يَوْم الْقِيَامَة وَشِدَّة أَمْره وَشَأْنه فَكَيْف يَكُون الْأَمْر وَالْحَال يَوْم الْقِيَامَة حِين يَجِيء مِنْ كُلّ أُمَّة بِشَهِيدٍ يَعْنِي الْأَنْبِيَاء عَلَيْهِمْ السَّلَام كَمَا قَالَ تَعَالَى " وَأَشْرَقَتْ الْأَرْض بِنُورِ رَبّهَا وَوُضِعَ الْكِتَاب وَجِيءَ بِالنَّبِيِّينَ وَالشُّهَدَاء " الْآيَة . وَقَالَ تَعَالَى " وَيَوْم نَبْعَث فِي كُلّ أُمَّة شَهِيدًا عَلَيْهِمْ مِنْ أَنْفُسهمْ " الْآيَة .

وَقَالَ الْبُخَارِيّ حَدَّثَنَا مُحَمَّد بْن يُوسُف حَدَّثَنَا سُفْيَان عَنْ الْأَعْمَش عَنْ إِبْرَاهِيم عَنْ عُبَيْدَة عَنْ عَبْد اللَّه بْن مَسْعُود قَالَ : قَالَ لِي رَسُول اللَّه صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ " اِقْرَأْ عَلَيَّ " فَقُلْت يَا رَسُول اللَّه أَقْرَأ عَلَيْك وَعَلَيْك أُنْزِلَ قَالَ " نَعَمْ إِنِّي أُحِبّ أَنْ أَسْمَعهُ مِنْ غَيْرِي " فَقَرَأْت سُورَة النِّسَاء حَتَّى أَتَيْت إِلَى هَذِهِ الْآيَة فَكَيْف إِذَا جِئْنَا مِنْ كُلّ أُمَّة بِشَهِيدٍ وَجِئْنَا بِك عَلَى هَؤُلَاءِ شَهِيدًا فَقَالَ " حَسْبك الْآن " فَإِذَا عَيْنَاهُ تَذْرِفَانِ .

وَرَوَاهُ هُوَ وَمُسْلِم أَيْضًا مِنْ حَدِيث الْأَعْمَش بِهِ وَقَدْ رُوِيَ مِنْ طُرُق مُتَعَدِّدَة عَنْ اِبْن مَسْعُود فَهُوَ مَقْطُوع بِهِ عَنْهُ . وَرَوَاهُ أَحْمَد مِنْ طَرِيق أَبِي حَيَّان وَأَبِي رَزِين عَنْهُ وَقَالَ اِبْن أَبِي حَاتِم حَدَّثَنَا أَبُو بَكْر بْن أَبِي الدُّنْيَا حَدَّثَنَا الصَّلْت بْن مَسْعُود الْجَحْدَرِيّ حَدَّثَنَا فُضَيْل بْن سُلَيْمَان حَدَّثَنَا يُونُس بْن مُحَمَّد بْن فَضَالَة الْأَنْصَارِيّ عَنْ أَبِيهِ قَالَ وَكَانَ أَبِي مِمَّنْ صَحِبَ النَّبِيّ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَنَّ النَّبِيّ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَتَاهُمْ فِي بَنِي ظُفْر فَجَلَسَ عَلَى الصَّخْرَة الَّتِي فِي بَنِي ظُفْر الْيَوْم وَمَعَهُ اِبْن مَسْعُود وَمُعَاذ بْن جَبَل وَنَاس مِنْ أَصْحَابه فَأَمَرَ النَّبِيّ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَارِئًا فَقَرَأَ حَتَّى أَتَى عَلَى هَذِهِ الْآيَة فَكَيْف إِذَا جِئْنَا مِنْ كُلّ أُمَّة بِشَهِيدٍ وَجِئْنَا بِك عَلَى هَؤُلَاءِ شَهِيدًا فَبَكَى رَسُول اللَّه صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ حَتَّى ضَرَبَ لَحْيَاهُ وَجَنْبَاهُ فَقَالَ يَا رَبّ هَذَا شَهِدْت عَلَى مَنْ أَنَا بَيْن أَظْهُرهمْ فَكَيْف بِمَنْ لَمْ أَرَهُ.

وَقَالَ اِبْن جَرِير حَدَّثَنِي مُحَمَّد بْن عَبْد اللَّه الزُّهْرِيّ حَدَّثَنَا سُفْيَان عَنْ الْمَسْعُودِيّ عَنْ جَعْفَر بْن عَمْرو بْن حَرْب عَنْ أَبِيهِ عَنْ عَبْد اللَّه هُوَ اِبْن مَسْعُود فِي هَذِهِ الْآيَة قَالَ : قَالَ رَسُول اللَّه صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " شَهِيد عَلَيْهِمْ مَا دُمْت فِيهِمْ فَإِذَا تَوَفَّيْتنِي كُنْت أَنْتَ الرَّقِيب عَلَيْهِمْ " .


ـــــــــــــــــ
بارك الله فيكم أخوتي واعانكم على الدعوة وطلب العلم وجزاكم خيرا عن المسلمين جميعا

توقيع 
طريق الشروق غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-21-2008   #5

نور إسلامي جديد
 




محبة الرحمان is on a distinguished road

رد: الأية التي ابكت النبي صلى الله عليه وسلم

يالله مااحجر قلوبنا .. هذه حبيبنا وقدوتناا يبكي .. ياالله مااقسى قلوبنا .. يارب لا تجعل قلوبنا قاسيه عندما تقرا اياتك يارب اجعلنا ممن الذين اذا قراوا ايه يخافون ويبكون من قلبهم قبل اعينهم \

اجزاك الله خير اخي في الله

محبة الرحمان غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-21-2008   #6

مراقب عام المنتديات سابقًا

 الصورة الرمزية شميس
 




شميس will become famous soon enough

رد: الأية التي ابكت النبي صلى الله عليه وسلم

سبحان الله العظيم .. نرجوا من الله القلوب الخاشعة الثابتة على دينة وعقيدتة ..
وان يرزقنا التوبة الخالصة لوجة الكريم ..
جزاك الله كل خير اخى الكريم .. وننتظر مزيدك ان شاء الله ..
والسلام عليكم

شميس غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-18-2010   #7

رئيس قسم المنتديات العامة

 الصورة الرمزية مجدي الدمرداش
 





مجدي الدمرداش is a name known to allمجدي الدمرداش is a name known to allمجدي الدمرداش is a name known to allمجدي الدمرداش is a name known to allمجدي الدمرداش is a name known to allمجدي الدمرداش is a name known to all

رد: الأية التي ابكت النبي صلى الله عليه وسلم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين

الأخ الكريم// يزيد النفيعي
بارك الله جهودك الطيبة , وشكراص لطريق الشروق على التوجية الرائع
والغيرة على سيرة الحبيب محمد صلى الله علية وسلم


اللآيات الكريمة الوارد فيها الحديث والتي هي موضوع هذا المقام

قال تعالى:

إِنَّ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَاخْتِلَافِ اللَّيْلِ وَالنَّهَارِ لَآيَاتٍ لِأُولِي الْأَلْبَابِ (190)
الَّذِينَ يَذْكُرُونَ اللَّهَ قِيَامًا وَقُعُودًا وَعَلَىٰ جُنُوبِهِمْ وَيَتَفَكَّرُونَ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ رَبَّنَا مَا خَلَقْتَ هَٰذَا بَاطِلًا سُبْحَانَكَ فَقِنَا عَذَابَ النَّارِ (191)
رَبَّنَا إِنَّكَ مَنْ تُدْخِلِ النَّارَ فَقَدْ أَخْزَيْتَهُ ۖ وَمَا لِلظَّالِمِينَ مِنْ أَنْصَارٍ (192)
رَبَّنَا إِنَّنَا سَمِعْنَا مُنَادِيًا يُنَادِي لِلْإِيمَانِ أَنْ آمِنُوا بِرَبِّكُمْ فَآمَنَّا ۚ رَبَّنَا فَاغْفِرْ لَنَا ذُنُوبَنَا وَكَفِّرْ عَنَّا سَيِّئَاتِنَا وَتَوَفَّنَا مَعَ الْأَبْرَارِ (193)
رَبَّنَا وَآتِنَا مَا وَعَدْتَنَا عَلَىٰ رُسُلِكَ وَلَا تُخْزِنَا يَوْمَ الْقِيَامَةِ ۗ إِنَّكَ لَا تُخْلِفُ الْمِيعَادَ (194)
فَاسْتَجَابَ لَهُمْ رَبُّهُمْ أَنِّي لَا أُضِيعُ عَمَلَ عَامِلٍ مِنْكُمْ مِنْ ذَكَرٍ أَوْ أُنْثَىٰ ۖ بَعْضُكُمْ مِنْ بَعْضٍ ۖ فَالَّذِينَ هَاجَرُوا وَأُخْرِجُوا مِنْ دِيَارِهِمْ وَأُوذُوا فِي سَبِيلِي وَقَاتَلُوا وَقُتِلُوا لَأُكَفِّرَنَّ عَنْهُمْ سَيِّئَاتِهِمْ وَلَأُدْخِلَنَّهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ ثَوَابًا مِنْ عِنْدِ اللَّهِ ۗ وَاللَّهُ عِنْدَهُ حُسْنُ الثَّوَابِ (195)آل عمران
شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .

ابو عبد الله

توقيع 

 

مجدي الدمرداش غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
معا نتدارس كتاب الله كل يوم في رمضان طريق الشروق منتدى شهر رمضان و الحج 10 11-07-2007 01:31 p
تناقض كبير في عقيدة النصارى أبو صالح منتدى الافتراءات والرد عليها 6 08-27-2007 08:15 p
شرح العقيدة الطحاوية: للشيخ سفر بن عبد الرحمن الحوالي طريق الشروق منتدى العقيدة والتوحيد 2 04-22-2007 06:05 p


الساعة الآن 12:34 p


Powered by vBulletin® Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
ترقية وتطوير شبكة الصقر

تمت حماية الموقع بواسطة 444وافي

تصميم شبكة الصقر
تصميم شبكة الصقر